آل عبدالرحمن وآل سعد.
حــي الله مــن لـفـانــا ويــاهــلا بــه
عـدد مـاغـردت أطـيــار وعـدد مـا هـبـت انـسـام
وعـدد نـجـوم الـسـمـاء وأســـرارها
وعـدد الـحـقـول وأزهـارهـا وعـدد الـصـحـارى ورمـالـهـا
يسعدني أن أرحب بك أجمل ترحيب
وأشكرك على انضمامك معنا بين أخواتك وإخوانك عائلتك في ربوع منتدانا
وان شاء الله تستفيد وتفيد..
وتبدعنا بقلمك المنتظر
وكلنا في انتظار مشاركاتك…
اطيب التحيات وارقها…
آل عبدالرحمن وآل سعد.

ملتقى لأبناء وأحفاد عبدالرحمن وسعد


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

هل اصل العدنانيين أعجمي؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 هل اصل العدنانيين أعجمي؟ في الخميس نوفمبر 10, 2011 1:22 am

ادارة المنتدى


Admin
يدعي البعض أن أصل العدنانيين أعجمي ، ولكنهم استعربوا بعد سكناهم في الجزيرة العربية، لذلك سموا بالعرب المستعربة بسبب أصولهم الاعجمية!!
والحقيقة أن هذا القول عارٍٍ من الصحة، ولا يستند إلى حقيقة علمية
فالعدنانيون والقحطانيون عرب أقحاح لا شك في ذلك، ويعودون إلى أصل واحد هو سام بن نوح عليه السلام
وقد يسأل سائل لماذا إذن سموا بالمستعربة؟
إن تقسيم العرب إلى عاربة ومستعربة هو لتمييز بين أبناء يعرب بن يشجب بن قحطان ؛ لذلك يقال لهم القحطانية وبنو عمهم هم العمالقة الذين يسكنون الحجاز والشام وتفرقوا في البلاد المجاورة للجزيرة العربية، ولم يخرجوا منها ، وكذلك بنو أميم لالازموا الجزيرة ولم يخرجوا منها، أما القحطانيون فقد لازموا بلاد اليمن زمنا، ثم تفرقت قبائلهم في الجزيرة والشام، ومن قبائلهم الذين سكنوا الحجاز قبيلة جرهم التي سكنت مكة بإذن هاجر أم إسماعيل عليه السلام، مما يدل على أن العدنانيين هم سكان الحجاز الأصليين ، قبل هجرة بعض القبائل القحطانية إليها بعد انهيار س سد مأرب قبيلتي الأوس والخزرج اللتان استوطنتا المدينة المنورة أو يثرب كما كانت تسمى قبل الإسلام ، ويقال أن قبيلة حرب تنسب إليهما
أما العرب المستعربة، وهم أولاد إسماعيل بن إبراهيم عليه السلام، وقيل لهم مستعربة ؛ لأن إبراهيم عليه السلام لم يكن من أولاد يعرب، وإنما كان من أولاد عابر بن شالخ بن أرفشخذ بن سام بن نوح عليه السلام، ولذا كانت لغته غير العربية وهي السريانية لغة الكلدنايين من سكان بابل، كما تكلم بلغة الكنعانيين بالشام أيضا عند هجرته إليها ولم يتكلم العربية
أما اسماعيل عليه السلام فإنه بحكم نشأته بين أفراد قبيلة جرهم اليمانية القحطانية التي سكنت مكة بإذن والدته هاجر زوجة إبراهيم عليه السلام ، فقد تعلم العربية، وتفوق على الجرهميين القحطانيين فيها بياناً وأدباً وبلاغةً، وتعلمها أولاده منه، بل أن هناك رواية تذكر أن أسماعيل عليه السلام أول من تكلم العربية.
لذلك قيل لهم المستعربة نظراً لأن جدهم إبراهيم عليه السلام لم يكن يتكلم العربية، أما ابنه أإسماعيل عليه السلام فقد تعلم لغة قبيلة جرهم أبناء يعرب بن يشجب بن قحطان، وتسمى العربية بسبب اقامته بينهم.
وهكذا يتضح أن اختلاف اللسان واختلاف الجد سبب في تقسيم العرب إلى عاربة ومستعربة، مع انحدار الجميع إلى سام بن نوح عليه السلام
مع العلم أن السريانية والكنعانية والعربية كلها لغات سامية تنحدر من أصل واحد
وجميعها مشتقة من اللغة الارامية التي تطورت منها اللغة العربية، لذلك نجد تشابه كبير بين النحو المفردات في هذه اللغات مع العربية
يقول البعض أن اللغة العربية هي أقرب اللغات السامية إلى "اللغة السامية
الأم"، وقد أصبحت هذه النظرية هي أكثر النظريات قبولا لدى الباحثين. وذلك
لأنها احتفظت بعناصر قديمة تعود إلى اللغة السامية الأم أكثر من أي لغة
سامية أخرى. ففيها أصوات ليست موجودة في أيّ من اللغات السامية الأخرى،
بالإضافة إلى وجود نظام الإعراب والعديد من الصيغ لجموع التكسير والعديد من الظواهر اللغوية الأخرى التي كانت موجودة في اللغة السامية الأم. وتُعد اللغة العربية "العدنانيّة"، أو "الشمالية"، أقرب اللغات إلى الأصل الذي تفرّعت منه اللغات الساميّة، لأن عرب الشمال لم يمتزجوا كثيرًا بغيرهم من الأمم، ولم تخضعهم أمم أخرى لحكمهم كما كان الشأن في كثير من الأمم السابقة الأخرى كالعبرانيين والبابليين والآشوريين، فحفظتهم الصحراء من غزو الأعداء وحكم الأمم الأجنبية، كما حفظت لغتهم من أن تتأثر تأثرًا كبيرًا بغيرهم.

كذلك فإن العربية هي أكثر اللغات السامية احتفاظًا بسمات السامية الأولى
فقد احتفظت بمعظم أصوات اللغة السامية وخصائصها النحوية والصرفية،
فقد احتفظت بأصوات فقدتها بعض اللغات مثل: غ، ح، خ، ض، ظ، ث، ذ. ولا
ينافسها في هذه المحافظة إلا العربية الجنوبية، واحتفظت أيضًا بعلامات
الإعراب بينما فقدتها اللغات السامية الأخرى، وبمعظم الصيغ الاشتقاقية
للسامية الأم: اسم الفاعل، المفعول، وتصريف الضمائر مع الأسماء والأفعال:
بيتي، بيتك، بيته، رأيته، رآني. واحتفظت العربية بمعظم الصيغ الأصلية
للضمائر وأسماء الإشارة والأسماء الموصولة. وبما أن معجم العربية الفصحى
يُعتبر ثروة لفظية ضخمة لا يعادلها أي معجم سامي آخر، فإنها أصبحت عونًا
لعلماء الساميات في إجراء المقارنات اللغوية أو قراءة النصوص السامية
القديمة كنصوص الآثار الأكادية والفينيقية والأوغاريتية وحتى نصوص التوراة
العبرية.
كما أن الكنعانيين الذين تحدث إبراهيم عليه السام لغتهم، وعاش بينهم فترة من الزمن، هم في الأصل قبائل عربية، ففي في أواخر الألف الرابعه قبل الميلاد وأوائل الألف الثالثه تعرضت منطقه
الشام وفلسطين إلى هجره عربيه ساميه كبيره من القبائل المعروفه باسم
(الأموريه-الكنعانيه) والتي تعاظم أمرها قبل عام 2500 ق.م. نزل الأموريين
بلاد الشام وجنوبها الشرقى (شرق الأردن) واستوطن الكنعانيون ساحلها وجنوبها
الغربي (فلسطين). الكنعانيون والأموريين هما فرعان القبيلة واحده تحركت في
هجره واحده نحو المنطقه ويتكلمون لهجتين متقاربتين وهما من فروع اللغه
العربيه. و نسبه إلى الكنعانيون سميت أرض فلسطين بأرض كنعان
ورسولنا الكريم عليه السلام الذي يرجع نسبه إلى عدنان، يعد من [size=9]من أعرق أصول العرب، وقد ذكر
الله عدداً من الأنبياء كانوا من العرب، وأرسلوا إلى العرب، ومنهم صالح نبي ثمود وكانوا عرباً من العاربة الذين يسكنون الأحقاف، وهي جبال الرمل، وكانت باليمن، ومنهم نبي الله إسماعيل الذي انحدر من نسل ولديه نابت و قيذار عرب الحجاز ومنهم هود، ومنهم شعيب عليهما السلام.ال






[/size]


_________________
بنت عبدالرحمن
مؤسس ومدير المنتدى
http://absa.forumarabia.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى